بنات بناتي عالم البنات

ستار أكاديمي

Posted on: أبريل 28, 2009

رغم إستمرار برنامج المواهب “ستار أكاديمي” لخمسة مواسم وتحقيقه شعبية كبيرة لدى فئة الشباب إلا أنه ما زال يصاحب هذا البرنامج في كل دورة من دورته ضجة وتلميحات .

وتسريب صور أحيانًا تكون تشبه الفضحية وكان اخر هذه القصص ما عبرت عنه الممثلة التونسية ليلى الشابي، عن استيائها لما حدث للمشاركين وخاصة المشاركات في برنامج ستار أكاديمي والاسئلة التي تطرح على المشاركات.
حيث صرحت الشابي في تصريح لجريدة «الشروق» التونسية، بأن ابنتها الوحيدة سافرت للمشاركة في مسابقة هذا البرنامج مع عدة فتيات أخريات، فعدن مصدومات لهول ما شاهدن وما سمعن في النزل المخصص لأول اختبارات مسابقة ستار أكاديمي.

وأضافت: «حقيقة أنا مصدومة حتى الآن، من هول ما حدّثتني به ابنتي وما أكدته زميلاتها، اللاتي كن معها في مسابقة البرنامج».

وأكدت ليلى الشابي، أن أول ما صدمها في هذا البرنامج، الاسئلة التي طرحها المشرفون على الفتيات حين كنّ في النزل المخصص للغرض. وقالت إن هذه الاسئلة غريبة ولا علاقة لها بالفن ولا بجودة الأصوات، واستعرضت الممثلة التونسية هذه الاسئلة قائلة: «في مسابقة لاختيار أحسن الأصوات، عوض سماعها، يسألون المشاركات: «لو تجدين نفسك في غرفة مغلقة، بصحبة شاب، ماذا تفعلين معه؟ أو «ألا ترغبين في ممارسة الجنس معه؟»
وكذلك سؤال آخر: «هل تستطيعين نزع ملابسك أمام الكاميرا؟»

واعتبرت الشابي أن “هذا البرنامج خصّص لأغراض جنسية وليس من أجل اكتشاف مواهب فنية”.

من جهة أخرى أوضحت ليلى الشابي للمصدر نفسه حسبما حدثتها ابنتها والفتيات الأخريات المشاركات معها في برنامج ستار أكاديمي، أن عديد الأسماء التي تم قبولها في هذا البرنامج لم يسمعوا أصواتهم البتة، بل إن عديد الأصوات الرائعة لم تقبل، فقط لأنهن لم يعرضن أجسادهن، وأضافت في هذا السياق: «لقد شاهدت ابنتي ومن معها ممن رفضن الانسياق وراء شروط المسابقة أو الاجابة عن الاسئلة الغريبة “.

أل بي سي تنفي
من ناحية اخرى ، مراسلة موقع إيلاف اتصلت بالمسؤولة الإعلامية في المؤسسة اللبنانية للإرسال لمعرفة حقيقة ما نشر وما صرحت به ليلى الشابي حيث نفت كل ما قيل معتبرة أن ذلك يحدث مع اقتراب عرض كل دورة جديدة من البرنامج وان ذلك تلفيق من المتقدمين الذين لا يتم قبولهم في الأكاديمية: “استنادًا” إلى ما تمّ نشره في بعض الوسائل الإعلامية المكتوبة حول إحدى المتقدمات بطلب للمشاركة في برنامج “ستار أكاديمي”، وبناءً على المعلومات المغلوطة التي نشرت، نؤكد على أن إدارة الأكاديمية لم تتطرّق يومًا” إلى مثل هذه المواضيع المذكورة، لا من قريب ولا من بعيد. فالإستمارة التي يملؤها المتقدمون بطلبات تتضمن أسئلة روتينية حول الشاب أو الصبية، من معلومات حول النشأة، الدراسة، الهوايات، الطموحات، الميزات في الشخصية، الصحة والوضع العائلي.
في كل الأحوال، ليس بجديد أن يتناول بعضهم برنامج “ستار أكاديمي” بإشاعات تحريضية كلما اقترب موعد عرضه. وهذه الأقاويل برهان على ذلك، خاصة وأنه سيعرض مع بداية العام 2009. كما ان بعض المرشحين للمشاركة الذين لم يتمّ قبولهم يعمدون إلى تلفيق أخبار غير صحيحة لمجرد كسب الشهرة أو الإنتقام.
إن إدارة برنامج “ستار أكاديمي” حريصة كل الحرص على اختيار من يتمتّع أولاً” بالموهبة المتكاملة صوتًا وحضورًا وشكلاً وشخصيةً. وانطلاقًا” من هنا هي حريصة على جمع كل المعلومات اللازمة والمتعلّقة بكل شخص سيشارك في البرنامج لإجراء دراسة وافية وجدّية لكل واحد من المتبارين”.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: